كيف يتعلم الأطفال في المدرسة الابتدائية

الموضوع في 'ركن المرأة والطفل' بواسطة Ajyal, بتاريخ ‏10 ابريل 2008.

  1. Ajyal

    Ajyal مدون متألق

    يذهب التلميذ الى المدرسة عندما يبلغ سن السادسة تقريبا،
    + أن يكون ذهابه اليها عن طيب خاطر.
    + أن تكون المناهج المدرسية تحتوي على موضوعات تتصل بحياة الطفل.
    الدعامات التي يقوم عليها التعلم الناجح:
    1- الرغبة :
    اذا انعدمت الرغبة، أصبح موقف التلميذ من عملية التعلم موقفا سلبيا، لأن وجود الرغبة في التعلم يدفع المتعلم الى الملاحظة والاستجابة والعمل.
    2- الاستعداد للتعلم:
    ويقصد به النضج في القدرات والمهارات والأهداف والخبرات، ويجب أن نعرف ما اذا كان الطفل على استعداد للتعلم، أو بعبارة أخرى هل قدرات الطفل واستعداداته في ذلك الوقت كفيلة بأن تهيئ له فرصة للتعلم؟
    3- القابلية :
    قابلية الطفل على التعلم .
    4- الثقة بالنفس:
    - شعوره بالانتماء للجماعة التي يعيش فيها ويتعامل معها ( الاسرة - المدرسة ).
    - أن يشعر الطفل بحسن المعا شرة والملاءمة كفرد ( التكيف )
    5- أن نعلم أطفالنا أشياء ذات معنى:
    فالتلميذ بدون فهم لما يتعلمه أو استبصار للموقف التعليمي ، يلجأ في تعلمه الى المحاولة والخطأ كوسيلة من وسائل التعلم.
    6- أهمية النشاط والعمل في التعلم :
    ويمكن تحقيقه بطرق كثيرة منها:
    - ربط المواد الدراسية بالبيئة الخارجية / محيط المتعلم.
    - اشراك الطفل داخل الجماعة.

    ** يجب أن تكون المدرسة مكانا يعمل فيه التلاميذ أعمالا تناسبهم ، وليست مكانا يتلقون فيه الاوامر ويخضعون لنزوات أو رغبات أناس أكبر منهم.
    ** يجب أن تكون المدرسة فضاء يتعلم فيه التلاميذ أمورا يشتركون ويساهمون في عملية تعلمها، لا أن نفرض عليهم هذه الأمور فرضا، فالتلميذ الذي يتعلم وفق برنامج منظم يقوم على النشاط والعمل ، يستفيد بدرجة أكبر من تلميذ يتعلم وفق برنامج مرسوم مقيد.
    ++ وهنا تبدو أهمية وجود الأدوات المختلفة في المدرسة ، التي تجعل من فضائها مكانا حرا طليقا ينمو فيه الطفل نموا طبيعيا.


    سيكولوجية التعلم.
    د. مصطفى فهمي .
    تلخيص للصفحات التالية:
    205 / 206 /207 /208 / 209 .
     

    طلب من زوارنا الكرام:
    رجاءا من كل الإخوة والأخوات الكرام الذين استفادو من الموضوع وبقليل من الجهد يمكنك مشاركة الموضوع عبر احدى الأزرار الأربعة twitter أو facebook أو +google أو whatsapp ولكم جزيل الشكر على ذالك.